الرئيسية / أخبار لبنان / اقتصاد وأعمال / “سوشيل واي” تكرم سيغريد كاغ في لقاء وطني برعاية ميقاتي 

“سوشيل واي” تكرم سيغريد كاغ في لقاء وطني برعاية ميقاتي 

تحوّل حفل التكريم الذي أقامته جمعية “سوشيل واي” برئاسة السيدة وفا خوري في فندق فينيسيا تكريما للمنسقة الخاصة للأمم المتحدة سيغريد كاغ لمناسبة يوم المرأة العالمي، الى لقاء وطني ـ دبلوماسي جامع، رعاه الرئيس نجيب ميقاتي، بحضور شخصيات سياسية، وزارية ونيابية وروحية وإقتصادية ونقابية وإعلامية وهيئات نسائية وإجتماعية ومدنية من مختلف المناطق اللبنانية.

النشيد الوطني اللبناني بداية، فترحيب من الاعلامية ريمي درباس، ثم ألقت رئيسة جمعية “سوشيل واي” وفا خوري كلمة رأت فيها أن يوم المرأة العالمي لم يكن وليد صدفة أو هبة من دول القرار، بل كان نتيجة لمسيرة صبر وحوار من أجل حق في الانسانية، مشيرة الى أن يوم المرأة العالمي بالنسبة لجمعية “سوشيل واي” هو محطة لتسليط الضوء على قدرات المرأة اللبنانية في مواجهة العثرات والتحديات، وعلى إنجازاتها في مختلف الميادين وتأثيرها في بناء المستقبل.

وسألت خوري: المرأة اللبنانية الى أين؟ وأجابت: حتما الى مجتمع تتساوى فيه المرأة بالرجل، فقد حان الوقت لتكون شريكة كاملة في الواجبات والحقوق، فتوازن الوطن لن يقوم إلا بكفتيّ ميزانه الرجل والمرأة، وليعترف كل منهما أن الآخر ليس من قبيل الاضافة بل إنه لعنصر جوهري.

وقالت: نجتمع اليوم برعاية كريمة من دولة الرئيس نجيب ميقاتي، رائد الوسطية والاعتدال، الداعم الدائم للمرأة، رجل المهمات الصعبة الذي أنجز الاستحقاقات وحمى لبنان في أحلك الظروف، هو الصديق المؤمن بمشاريع “سوشيل واي” والداعم لها وفي مقدمتها “بايك طرابلس”، فكان أول من آمن بهذا المشروع الذي أبصر النور في أصعب الظروف الأمنية، وبضرورة إستمراره لتتحول طرابلس الى مدينة نموذجية باعتماد إستعمال الدراجة، كما أخص بالشكر كل قيادات طرابلس وأهلها وكل من ساهم في إستمرار مشروع “بايك طرابلس” من شركاء وداعمين.

ووصفت خوري المنسقة كاغ بأنها سيدة قيادية، ريادية، معطاءة، سيدة كسرت الحواجز وإنتصرت على الصعوبات، وأثبتت بسرعة قياسية حضورا متميزا في أعلى منصب أممي في لبنان، لتقدم الصورة الأبهى عن المرأة وعن مخزونها الابداعي.

وأضافت: من خلال تكريمنا للسيدة سيغريد كاغ، نكرم كل نساء العالم اللواتي أبدعن وتألقن في كل المحافل، فالدبلوماسية كاغ عرفت كيف تتعامل مع تنوع وطننا الصغير وتحدياته، وكيف تتعاطى مع التباينات والخلافات السياسية اللبنانية، لتقف على مسافة واحدة من الجميع، كيف لا وهي التي خاضت معترك المهمات الأممية في محطات عدة، وسجلت النجاح تلو الآخر، ولم يثنها العمل الدبلوماسي والسياسة والأمن، عن الاهتمام بقضايا اللاجئين والانسان والمجتمع والبيئة، وقد لمسنا ذلك في جمعيتنا التي ترتبط مع الأمم المتحدة بشراكة نعتز بها تجسدت في بايك طرابلس الثاني والثالث، وستتجدد في بايك طرابلس الرابع الذي سيقام في 7 أيار المقبل تحت شعار: “نعم لنساء في مواقع القرار”.

ورأت خوري أن صفات الدبلوماسية كاغ تتلاقى وصفات المرأة اللبنانية التي أثبتت جدارتها، وخاطبت المسؤولين اللبنانيين بالقول: بربكم بأي قاموس وبأي عذر تحجبون عن المرأة حقها بالمشاركة في صنع القرار السياسي في بناء الوطن، ألم يحن الوقت لاقرار الكوتا النسائية المرحلية في الانتخابات النيابية؟ لنتجاوز من بعدها وسريعا هذه الآلية فتتحول مشاركة النساء في العمل السياسي نظام حياة وثقافة تعمم من جيل الى جيل.

وبعد فيلم وثائقي يلخص مسيرتها الأممية، ألقت السيدة سيغريد كاغ كلمة شكرت فيها  “سوشيل واي” ورئيستها وفا خوري على هذا الاحتفال الذي نظمته على شرفها وتكريما لها، وأكدت على أهمية تشجيع إشراك وعمل المرأة في المراكز السياسية والقيادية في لبنان.

وقالت: أعطوا المجال لصوت وتمثيل وإشتراك المرأة في المواقع السياسية.

ونوهت كاغ بالدور الفعال للمجتمع المدني في تعزيز المسائل الأساسية للتنمية الاقتصادية والاجتماعية المستدامة في لبنان.

بعد ذلك قدمت خوري درعين تقديريين الى الرئيس نجيب ميقاتي والسيدة كاغ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com