الرئيسية / أخبار الشمال / مشايخ ببنين يدعون الأجهزة الأمنية والعسكرية الى التدخل

مشايخ ببنين يدعون الأجهزة الأمنية والعسكرية الى التدخل

تعقيباً على الحادث الاخير في بلدة ببنين، صدر عن مشايخها البيان التالي:

بسم الله الرحمن الرحيم

قال تعالى في كتابه العزيز : “ومن يقتل مؤمنا متعمدا فجزاؤه جهنم خالدا فيها وغضب الله عليه ولعنه وأعد له عذابا عظيما”.

وقال تعالى :”من قتل نفساً بغير نفس أو فساد في الأرض فكأنما قتل الناس جميعا ومن أحياها فكأنما احيا الناس جميعا”

وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم :”لهدم الكعبة حجرا حجرا أهون عند الله من قتل امرىء مسلم”.

“انطلاقاً من قول الله تعالى وقول رسوله صلى الله عليه وسلم “يستنكر مشايخ بلدة ببنين_العبدة ويدينون هذه الجريمة النكراء التي حصلت بالأمس وأودت بحياة الشابين المغدورين الشهيدين علي عبداللطيف الرفاعي وسمير هشام صوفان والتي تتنافى مع حرمة هذا الشهر العظيم حيث يقول الله تعالى : ( ومن يعظم شعائر الله فإنها من تقوى القلوب )

  • لذلك فإن المشايخ يؤكدون على حرمة الدماء التي تراق بغير وجه حق…يقول النبي صلى الله عليه وسلم : ” لزوال الدنيا أهون على الله من قتل مؤمن بغير حق “

وطالب المشايخ في بيانهم “الأجهزة الأمنية والعسكرية بالمسارعة إلى توقيف الفاعلين لهذه الجريمة النكراء و تقديمهم الى القضاء المختص حقنا للدماء ودرءا للفتنة”.

وختم البيان “وأخيراً نتقدم بأحر التعازي الى أهلنا واخواننا آل الرفاعي وآل صوفان بالمغدورين الشهيدين علي عبداللطيف الرفاعي وسمير هشام صوفان سائلين المولى عزوجل أن يلهمهم الصبر وبرد اليقين،وأن يكون معينا لهم على مصابهم.

حمى الله بلدتنا ببنين وجميع بلاد المسلمين والمناطق اللبنانية”.

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com