أرشيف يوم: 12/10/2021

خلدون الشريف له من اسمه نصيب فهل يُحدث تغيير في الحياة السياسية في طرابلس

مع الاعلان عن تحديد موعد للانتخابات النيابية – دورة ٢٠٢١ بدأت التحضيرات لخارطة التحالفات في المدينة، وهناك العديد من الشخصيات والقوى المدنية التي بدأت العمل على اعداد نواة للتحالفات لاحداث تغيير في الحياة السياسية في مدينة طرابلس.

ومن بين هذه الشخصيات البارزة التي يأمل الطرابلسييون أن تحدث تغيير هي الدكتور “خلدون الشريف” الذي تفيد اوساط متقاطعة لموقعنا عن قيامه بسلسة تحركات واجتماعات مع عدد من الفعاليات الأهلية في المدينة.

فالدكتور “خلدون الشريف” اسم يعرفه أبناء مدينة طرابلس  فهو العصامي المحب لمدينته.

يكاد لا يخلو من الخدمات التي يُقدمها لأبناء مدينته أي عائلة، إضافة لمواقفه المشرفة والمدافعة عن طرابلس، فهو عروبي الهوى والمُتبني لقضايا الأمة المحقة.

الدكتور “خلدون الشريف” سياسي شريف له من اسمه نصيب خاض الانتخابات النيابية وحقق نتائج مميزة تثبت حضوره كونه رقم صعب في المدينة.

في السنوات الأخيرة وبعد ثورة ١٧ تشرين خلع الدكتور “خلدون الشريف” العباءة السياسية كونه كان مستشار لعدد من القيادات السياسية في طرابلس ليبدأ بشق طريقه وتعاونه مع أبناء المدينة الشرفاء مع إبقاءه على مسافة واحدة من قيادات وأحزاب المدينة.

تفيد مصادر متقاطعة لموقع الفيحاء بأن الدكتور ” الشريف” سيخوض الانتخابات النيابية لدورة ٢٠٢٢ لكن بتحالفات تجمع المجتمع المدني من أصحاب البرامج الانقاذية وانه يتجه لتشكيل لائحة مكتملة ستكون رقماً صعباً في المدينة.

الدكتور “خلدون الشريف” صاحب رؤية سياسية ومشروع اصلاحي سياسي، اقتصادي انقاذي ومشاريع انمائية لمدينة طرابلس من خلال العلاقات الدولية التي تربطه مع منظمات ومؤسسات عربية وعالمية.

الأيام القادمة هي وحدها الكفيلة لايضاح الصورة والخريطة الانتخابية في المدينة التي لا بد أن تظهر تغييراً يتناسب ومزاج أبناء مدينة طرابلس.

ربيع المغربي – موقع الفيحاء

توقيع اتفاقية لاستكمال البنى التحتية في مرفأ طرابلس برعاية ميقاتي العلوي: قرار استراتيجي مصري بدعم لبنان الجسر: البدء بالعمل قبل موسم الشتاء

وطنية – رعى رئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي حفل التوقيع على اتفاقية “مشروع استكمال البنى التحتية في مرفأ طرابلس” بعد ظهر اليوم في السرايا الحكومية.

حضر الحفل وزير الاشغال العامة والنقل علي حمية، سفير مصر ياسر العلوي، رئيس مجلس الانماء والإعمار نبيل الجسر، المديرة الإقليمية للبنك الدولي مي العلي، نقيب مهندسي طرابلس والشمال بهاء حرب، مدير مرفأ طرابلس احمد تامر، رئيس دار الهندسة مروان قبرصلي، رئيس مجلس إدارة شركة المقاولين العرب سيد فاروق، توفيق سلطان، وشخصيات.

وقد وقع الاتفاقية كل من الجسر وممثل شركة المقاولين العرب منفذة المشروع حازم عبد الغفار الاساس وهو ممول من البنك الاسلامي بمبلغ 87 مليون دولار.

السفير المصري
وقال السفير المصري: “تم اليوم توقيع عقد المرحلة الاولى لتطوير مرفأ طرابلس، وهذا قرار استراتيجي مصري بدعم لبنان ووضع كل الإمكانات المصرية بتصرف الأشقاء في لبنان، وكنا في مقدمة من لبى النداء بعد انفجار مرفأ بيروت. نحن معكم كتفا بكتف، وبعد ان كنا في بيروت، اليوم نحن ايضا في طرابلس، وغدا في عكار وصور، ومن ثم في البقاع وفي كل انحاء لبنان، وستتولى “شركة المقاولين العرب” وهي اشهر من ان تعرف هذه المرحلة من تطوير مشروع مرفأ طرابلس”.

الغفار
من جهته، قال عبد الغفار: “شركتنا كسبت مناقصة تطوير مرفأ طرابلس والذي يعتبر حاليا من اهم المرافئ اللبنانية، والمشروع هو عبارة عن تطوير كامل وإنشاء مبان جديدة للجمارك والإدارات والجيش والإطفاء، اي كل المباني التي ستكون مجتمعة في مكان واحد ومرتبطة الكترونيا بتحكم مركزي”.

الجسر
واعلن الجسر أنه “تم التوقيع اليوم على هذه الاتفاقية وهي ستكون اسرع اتفاقية تنفذ، وستدفع غدا الرسوم المالية وسيؤتى خلال عشرة ايام بالكفالات لإعطاء امر المباشرة في اسرع وقت والبدء بالعمل قبل موسم الشتاء، ووعدنا بان يتم انتهاء العمل خلال سنتين ونصف السنة”.

كتاب ما بين الثقافة والتراث الثقافي للدكتورة “مها كيال”


أطلقت الرئيسة السابقة لمركز الأبحاث في معهد العلوم الاجتماعية- الجامعة اللبنانية الدكتورة مها كيال خلال ندوة عبر الإنترنت كتابها الجديد “ما بين الثقافة والتراث الثقافي”، وهو عملٌ يتضمّن مجموعة من الأبحاث الأنثروبولوجية المقدّمة في عدد من اللقاءات والمؤتمرات العلمية الوطنية والدولية.

و شكّلت المحاضرة الـ “ويبينيارية” webinarالتي ألقتها الدكتورة كيال باستضافةٍ من (ماستر دراسات التراث المادي واللامادي) وبالتعاون مع (مختبر الأشكال الثقافية: الأدب واللغة والمجتمع)- أحَد العوامل المحفّزة لإخراج هذا الإصدار إلى الوجود، فضلا عن معايشة الكاتبة للأزمات المجتمعية التي يتنامى فيها المنطق الاستهلاكي بسبب ضمور القدرات الإنتاجية التقليدية والبُنى المجتمعية المرتبطة به؛ إضافة إلى سعيها إلى التركيز على دراسة التراث غير المادي، خصوصا بعد اتفاقية اليونيسكو في العام 2003.
ولهذا فإن كتاب “ما بين الثقافة والتراث الثقافي” يشتغل على قضايا التراث غير المادي بين المقررات العالمية، والكفاءات المحلية لحمايته، وسياسات اعتماده مصدرا تنمويا؛ وتتّخذ فيه المؤلفةُ لبنانَ نموذجا للدراسة، فتتناول التنوع الثقافي والثقافة المهيمنة من خلال الفلكلور اللبناني الذي ينطوي على ثروة ثقافية وشح معرفي، كما تحلل التصورات الثقافية الخاصة بالنوع الاجتماعي في المثل الشعبي، والدلالات المجتمعية لزينة الطرابلسيات في النصف الأول من القرن العشرين، إضافة إلى الدلالات والرموز الثقافية في مجال الصورة الإعلانية، وتصورات الجنوب في مخيال الشمال، كما تلقي الضوء على موضة (الجدّة) في عصر الاستهلاك، وتفكك علاقة الثقافة بالتراث
وإن كانت الكاتبة قد خلصت إلى أن التغيرات الثقافية المادية واللامادية لا يمكن تجزئة تأثيراتها التفاعلية في بنية الثقافة المحلية، فإنها في هذا الكتاب تعمّق دائرة الرصد والتحليل والدراسة التطبيقية لعدد من النماذج الموروثة والآنية، لتخلص إلى أن تعوُّد أي مجتمع في العالم على الثقافة المادية وعلى الأشياء باعتباره مستهلِكا فقط، سيجعله في مهب اضطرابٍ وخلخلةٍ عميقيْن في معيشه وفي ثقافته عند أول أزمة يواجهها.

ويذكر أن الدكتورة مها كيال خريجة معهد الإثنولوجيا التابع لجامعة نيوشاتيل، وهي باحثة متخصصة في الأنثروبولوجيا، سبق لها أن شغلت منصب رئيسة لمركز الأبحاث في معهد العلوم الاجتماعية. من إصداراتها “موروثات حرفية: دراسات مونوغرافية” و”طرابلس من الداخل” وغيرهما، إضافة إلى عدد من الأبحاث والندوات العلمية.

ليلى دندشي

ميقاتي: للتعاون لإعادة حقوق المودعين

أكد رئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي، خلال اجتماعه مع وفد جمعية المصارف برئاسة سليم صفير بمشاركة نائب رئيس الحكومة سعادة الشامي، “أن الاجتماعات والاتصالات جارية داخليا وسائر الهيئات الدولية المعنية لوضع خطة موّحدة للتعافي المالي والاقتصادي تعتمدها الحكومة، تمهيدا للبدء بتنفيذها في سبيل الخروج من الازمة الراهنة، بالتوازي مع التحضير لبدء المفاوضات مع صندوق النقد لوضع برنامج تعاون متوسط وطويل الامد”.

وشدد ميقاتي على “أن الاتصالات في هذا السياق تشمل ايضا المصارف التي من واجبها المشاركة في الإنقاذ”. كما أكد “وجوب التعاون الايجابي من كل الاطراف لإعادة حقوق المودعين”. وشدّد على أن العمل الحكومي يتركز في الوقت الراهن على ملف اساسي هو الكهرباء التي تكلّف الخزينة العامة ملياري دولار سنويا من دون وجود خطة مستدامة للحل”.

وفي خلال اللقاء قال رئيس جمعية المصارف: “إن المدخل الى الحل يكمن في الاستقرار السياسي وتوافر النية الواضحة لإقرار الاصلاحات”. وشدّد على ” أن اي حل يجب أن يؤدي الى حماية اموال المودعين”.

بيت الزكاة والخيرات ينفذ مشروع توزيع أضاحي أستراليا لعام 2021 مـ / 1442 هـ

في ظل الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد على كافة الأصعدة الاجتماعية والاقتصادية، والتي طالت معظم شرائح المجتمع اللبناني، ينفيذ بيت الزكاة والخيرات ـ لبنان مشروع توزيع الأضاحي الأسترالية المرسلة عبر بيت الزكاة أستراليا، وAus Relief ، والجمعية الإسلامية اللبنانية في لاكمبا، إضافة إلى أوقاف أستراليا ووقف أوروبا، والتي بلغت 4146 أضحية، ذبحت خلال عيد الأضحى وأرسلت بحراً من المغتربين لذويهم في لبنان أو للتوزيع على الفقراء من الأيتام والمحتاجين بواسطة البيت، وقد حُفظت اللحوم في ثلاجات كبرى وغرف مبردة وفي ثلاجة البيت الخاصة، حيث انتهى البيت من تسليمها لأصحابها وفق توصية المضحين في أستراليا.
كما باشر البيت بتوزيع اللحوم المخصصة ل 3000 أسرة من الأيتام والمتعففين والمعوقين والمرضى في شمال لبنان.
وفي بيان لها توجهت إدارة بيت الزكاة والخيرات بالشكر الجزيل لبيت الزكاة الأسترالي والقائمين عليه وكافة الجهات المتعاونة، التي ساهمت في هذا المشروع الذي كان له الصدى الحسن والأثر الطيب لدى ذوي المضحين والأيتام والأرامل والأسر الفقيرة والمحتاجين.

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com