الرئيسية / أخبار الشمال / زيادة يلتقي “الإصلاح الإسلامية” وجامعة طرابلس:
مستمرون في التعاون ونأمل تجاوز المحنة الاقتصادية

زيادة يلتقي “الإصلاح الإسلامية” وجامعة طرابلس:
مستمرون في التعاون ونأمل تجاوز المحنة الاقتصادية

أشاد نقيب المهندسين في طرابلس والشمال بسام زيادة، بمزايا فقيد طرابلس والأمة الإسلامية العلامة الشيخ محمد رشيد ميقاتي، وأكد زيادة على المضي في التعاون بين نقابة المهندسين وجامعة طرابلس، بما يخدم مسيرة العلم التي تقودها الجامعة وبما يفيد البلد.
كلام النقيب زيادة جاء خلال استقباله في مقر النقابة بطرابلس، وفداً من جمعية الإصلاح الإسلامية وجامعة طرابلس برئاسة الأستاذ الدكتور رأفت محمد رشيد الميقاتي، قدم للنقيب زيادة التهنئة بشهر رمضان المبارك،
ومُسلّماً إياه نسخة من البيان السنوي للجمعية بإصداره الجديد بعنوان:
” ٤٣ عاماً .. وتَستمر المسيرة الربانية بعون الله على خطى شيخنا الرشيد” باحثاً معه الأوضاع العامة في طرابلس وتداعيات الأزمة الاقتصادية الخانقة على جميع المؤسسات والقطاعات الخاصة بما فيها المؤسسات الجامعية والتربوية والخيرية التي تأثّرت بشكل كبير، خاصة في خضم هذه الجائحة الصحية وما ترافق معها من غلاء في الأسعار، وتلاعب في سعر صرف الدولار، والمسؤوليات الملقاة على عاتق الإدارات الخاصة للعمل على تجاوز هذه المحنة التي تَستفحل يوماً بعد يوم،
سائلًا الله تعالى أن يَكشف عن البلاد ما نزل بها من بلاء، وأن يقينا شر الفساد والفاسدين العابثين بمقدرات البلاد.
بدوره، رحّب نقيب المهندسين برئيس الجمعية والوفد المرافق، مُترحِّماً على سماحة الرئيس المؤسس للجمعية العالِم الرباني المحامي الشيخ محمد رشيد الميقاتي، مُنوّهاً بمسيرته الحافلة بالإنجازات عل صعيد طرابلس ولبنان والعالَم.
وتم الاتفاق بنهاية اللقاء، على المُضيّ في التعاون المتبادل بين المؤسستين تمهيداً لتوقيع بروتوكول تعاون بين جامعة طرابلس التابعة للجمعية ، أو لجهة تقديم منح جامعية خاصة لأبناء المهندسين في طرابلس لمتابعة دراساتهم الجامعية في مختلف كليات الجامعة والتي أثبتت حضورها العلمي والأكاديمي المميز في لبنان والعالم على مدى ثمانية وثلاثين عامًا.

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com